يهتم هذا البرنامج بشكل أساسي في تمكين الطالب من انتاج عمل فني ناجح وبمختلف الخامات التقليدية والمبتكرة.

المزيد من المعلومات حول البرنامج

مقدمة

 يُعنى  البرنامج بدراسة جميع العناصر المكونة للعمل الفني مثل دراسات المنظور بأنواعه المختلفة ودراسات تخص اللون والتقنيات الخاصة لكل نوع كالألوان الزيتية والمائية والباستيل إضافة الى دراسة التقنيات الأخرى كخامة الفحم أو قلم الرصاص وغيرها.
كما يهتم برنامج الرسم والتصوير (Painting) بالبحث عن شخصية الطالب الفنية الخاصة أو (ذاتية الطالب) وعكسها على عمله الفني، ويأتي ذلك من خلال تكامل البرنامج الخاص بفرع التصوير الذي يحتوي على الكثير من الدراسات النظرية التثقيفية التي تمكن الطالب من مواكبة الحركات التشكيلية المحلية والعالمية، فدراسات الطالب لتاريخ الفن وعلم الجمال ونظريات الألوان وأسس بناء العمل الفني والتكوين.. الخ، ذلك كله يكون بمثابة الأرض الخصبة التي ينطلق من خلالها الطالب في إيجاد مشروعه التشكيلي الخاص.
ويتم تدعيم هذا البرنامج من خلال استضافة القسم لفنانين محليين وأجانب لعمل ورشات عمل تُطلع الطالب على مستحدثات الأداء التشكيلي وذلك لإغناء تجربة الطالب الإبداعية العملية.

 

فيديو

تعرف أيضاً على

الرؤية
تتلخص رؤية برنامج الرسم والتصوير في الوصول الى خريجين قادرين على تطوير الرسم والتصوير من خلال تقنيات حديثة، تسهم في اثراء الحركة الفنية التشكيلية الفلسطينية، ورفدها بفنانين يأخذون على عاتقهم وضع التجربة التشكيلية الفلسطينية في سياق التجربة العالمية، من خلال التركيز على رفد التخصص بالخبرات العالمية والتجهيزات المستحدثة باستمرار.

الرسالة
تتلخص رسالة البرنامج في تخريج طالب ذي كفاءة عالية في مجال الفنون البصرية، قادر على سلوك الطريق الفني من خلال شبكة مترابطة من المساقات النظرية التي تعالج الجانب التاريخي والفكري والجمالي والابداعي، وأساليب النقد الفني، فضلا عن المساقات العملية المهارية في مجالات الرسم والتصوير والنحت، والتقنيات المعاصرة في التشكيل مستفيدين من التجهيزات والتقنيات العالمية الموجودة في قسم الفنون التشكيلية حيث يحرص البرنامج على تعريض الطالب لتجارب فنية محلية وعالمية تذري تجربته وتزيد من خبرته من خلال استضافة فنانين لإقامة معارض وورش عمل.

مخرجات التعليم للبرنامج

  • منتميا لقسمه وكليته ولجامعته الأم.
  • مثقفاً ثقافة فنية تشكيلية مستمدة من اسس تكوين العمل الفني ونظريات علم الجمال.
  • ممتلكا للمهارات الفنية التشكيلية الابداعية الذاتية، وتحديدا في مجالات الرسم والتصوير والتشكيل في الأعمال ثنائية وثلاثية الابعاد.
  • ممتلكا لأسلوب شخصي ذاتي في طريقة التعبير البصرية التشكيلية.
  • قادرا على توظيف اللغة التشكيلية البصرية في النقد الفني.
  • ملماً بتاريخ الفن والحركات الفنية التشكيلية عبر العصور.
  • مدركا لأهمية النشاط الفني التشكيلي في رقي مجتمعه والدفاع عن قضاياه.
  • قادرا على التفكير الإبداعي.
  • فاعلاً في نشر الوعي في مجتمعه وبيئته من خلال المشاهد البصرية الإبداعية
  • فاعلا في اضفاء الجماليات على المشاهد البصرية في مجتمعه وبيئته.
  • قادرا على توظيف التكنولوجيا الحديثة في مجالات الفنون التشكيلية
  • قادرا على التواصل مع المؤسسات الفنية البصرية العربية والعالمية ذات العلاقة في مجال الفنون التشكيلية

 

لماذا ندرس الرسم والتصوير

  •  اتاحة الفرصة لذوي المواهب والشباب والشابات لدراسة الرسم والتصوير بطريقة علمية اكاديمية وعلى النظم العالمية في تعليم الفن وتهيئتهم لخوض غمار الفن التشكيلي والتعبير من خلاله عن ما يجول بخواطرهم والتعبير وكذلك عن المشاكل المجتمعية و السياسية لما للفن من قوة و تأثير في تغيير الرأي العام العالمي لمصلحة القضية الفلسطينية وعدالتها من خلال مشاركات الفنانين الشباب في المحافل الدولية وقول لكلمتهم.
  •  رفد المجتمع بمخصصين مؤهلين لتعليم الفن في المعاهد والمدارس بطريقة علمية متخصصة.
  •  مساهمة خريجي قسم الرسم والتصوير في إضفاء لمسات فنية على المشهد البصري في المدن والقرى.
  •  رفع مستوى الذائقة الفنية لأفراد المجتمع من خلال إقامة المعارض الفنية واغناء المطبوعات الثقافية والمدرسية والتعليمية والارشادية برسوم ذات مستوى عال من الاكاديمية والعلمية.
  •  العمل على تطوير النظرة الى المنتج الشعبي والاشغال اليدوية الشعبية وتطويرها انطلاقا من اصالة التراث الفلسطيني ومعاصرته وتحديثه لما يتلائم مع سياقات الحاضر واليومي المعاصر.
  •  تشجيع أفكار تتعلق بإعادة التصنيع (Recycling) من مهملات والخردوات والاخشاب لبث الروح فيها من جديد لتكون عملا فنيا جميلا.
  •  تأمين الدخل المادي لخريج الرسم والتصوير وذلك من خلال مشاركته في مختلف المجالات التي تحتاج للرؤيه الإبداعية على مستوى التصميم الصناعي للمنتجات او المساهمة ولأعمال الدعاية والاعلان.

 

فيديو

المجالات الوظيفية للبرنامج

يتيح هذا التخصص الكثير من المجالات للطلبة الخريجين من خلال إقامة معارض خاصة بهم او عمل الجداريات للمؤسسات وكذلك يمنحهم فرصة التقدم للعمل كمدرس في التربية والتعليم.